منعهن العذر…ه


لازلت أذكر ذلك اليوم وأنا في المرحلة الثانوية، كنت عائدة من وليمة إفطار متجهة إلى مسجد نادي الصيد بالدقي لصلاة التراويح في إحدى الليالي الوترية الأخيرة من رمضان. ثم علمت بعدم تمكني من الصلاة، فإذا بي عائدة إلى المنزل مشيا على قدمي باكية طوال الطريق وأنا أتذكر الآية: “.. تولوا وأعينهم تفيض من الدمع ..… Read More منعهن العذر…ه